تعزيز التعاون والتنسيق المستقبلي في مجالات التلمذة الصناعية والتأهيل والتدريب



تفاصيل الخبر

بحث عضو مجلس ادارة غرفة صناعة حلب اسامة خوجة مع السيدة لينا رماح ممثل منظمة العمل الدولية في سورية اليوم تعزيز التعاون والتنسيق المستقبلي في مجالات التلمذة الصناعية والتأهيل والتدريب .

ولفت خوجة الى ما توليه غرفة صناعة حلب من اهتمام خاص لعملية التأهيل والتدريب وما اطلقته من برامج منها برنامج التدريب العملي الصيفي والتلمذة الصناعية والصناعي الصغير الى جانب الدورات التدريبية المستمرة بهدف تأمين العمالة المؤهلة والمدربة  

من جانبها نوهت ممثلة منظمة العمل الدولية الى النتائج الايجابية المحققة من خلال برنامج تدريب اليافعين المنفذ مؤخرا بالتعاون مع غرف الصناعة والذي اسهم في تدريب 100 يافع منهم 25 من حلب ، وهو البرنامج الهادف لسحب الاطفال واليافعين العاملين بأسوأ اشكال العمالة من سوق العمل غير الرسمي وتأهيلهم وتدريبهم وإجراء التوعية اللازمة لهم .

وخلال اللقاء الذي حضره منسق اللجان التخصصية ومسؤول وحدة شؤون العمل في غرفة صناعة دمشق وريفها أبي روشن تم التطرق لبحث عدد من الأفكار والمقترحات لتعزيز التعاون بين الجانبين خلال الفترة القادمة